فرنسا تحذف "النكبة" من مناهجها


فرنسا تحذف "النكبة" من مناهجها

 

قالت صحيفة "لوموند ديبلوماتيك" الفرنسية إن الحكومة الفرنسية قررت إزالة مصطلح "النكبة" من مناهجها التعليمية.

 

ونقلت الصحيفة في عددها الجمعة عن المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية في فرنسا بأنها "الشائنة بحق تاريخ الصراع الصهيوني الفلسطيني".

 

وأكد المجلس أن كلمة النكبة التي تستخدم وتكتب بالحروف اللاتينية "Nakba" هي نوع من "الايدولوجية" وتتطرق إلى ما وصفه بأنه "أخطاء حقيقية" في المناهج الدراسية من دون أن يحددها بدقة.

 

وورد في بيان نشرته وكالة "فرانس برس" أن المكتب الوطني لليقظة ضد معاداة السامية انتقد تفسير مؤلفي المناهج لما قال إنها "حقائق تم اجتزاؤها" واتهمهم بالانحياز.

 

وعلى خلفية تطابق موقف المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية والقانون الجديد الذي أقره الكنيست الصهيوني أخيرا، ويقضي بحظر إحياء ذكرى النكبة، فإن مراقبين اعتبروا أن السؤال المطروح: هل يهدف المجلس إلى تطبيق قوانين الكيان الصهيوني في فرنسا، وهل تخضع الجمهورية الفرنسية لهذه الخطوة التي تطال مجال التربية والتعليم".

 

وكان وزير التربية الصهيوني جدعون سعر أعلن في يوليو 2007 أن تعبير "النكبة"، الذي يدل على قيام دولة الاحتلال عام 1948 وتهجير الفلسطينيين من مدنهم وقراهم، سيشطب من الكتب المدرسية المخصصة لعرب 48.

 

وقال إن قرار إدراج هذا التعبير قبل سنوات شكل خطأ سيصحح في الكتب المدرسية المقبلة التي يتم الاعداد لها حاليًا".

 

وأضاف ان «لا سبب لاعتبار قيام دولة الاحتلال كارثة في برنامج تربوي رسمي.


إستطلاع رأي :

هل ماتت المصالحة أم مازالت حية ؟

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 31/12/2018