الاحتلال يحوّل القيادي بحماس عبد الخالق النتشة للاعتقال الإداري


الاحتلال يحوّل القيادي بحماس عبد الخالق النتشة للاعتقال الإداري

الاحتلال يحوّل القيادي بحماس عبد الخالق النتشة للاعتقال الإداري

البراق - الضفة المحتلة 

أصدرت محكمة عوفر العسكرية الإسرائيلية قرار اعتقال إداري لمدة 6 أشهر بحق القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) عبد الخالق حسن النتشة (62 عامًا) من حي جبل الرحمة بمدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة، بتوصية من المخابرات الاسرائيلية.

وذكر مكتب إعلام الأسرى في تصريح صحفي، أن قوات الاحتلال كانت داهمت فجر الثلاثاء الموافق 8/9/2020 منزل النتشة وفتّشته، وأعادت اعتقال القيادي بحماس مرة أخرى، ونقلته إلى سجن عوفر، وحجزته في الزنازين بحجة الحجر الصحي.

ولم يمض على إطلاق سراح النتشة من آخر اعتقال سوى 5 أشهر فقط.

وأوضح المكتب أن النتشة، أحد المبعدين إلى مرج الزهور بجنوب لبنان عام 1991، وكان هدم الاحتلال منزله عام 2002، واعتقل عدة مرات لدى الاحتلال وأمضى ما مجموعه 20 عامًا، كان أطولها لمدة 10 سنوات متتالية .

كما اعتُقل العديد من المرات تحت الاعتقال الإداري المتجدد، ويعاني من عدة أمراض أبرزها أزمة صدرية حادّة، ومشاكل صحية في الكلى، و تعرض لإهمال طبي متعمد في سجون الاحتلال خلال اعتقالاته المتكررة.


إستطلاع رأي :

هل ماتت المصالحة أم مازالت حية ؟

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 31/12/2018