صحة غزة لا إصابات جديدة بفيروس كورونا في القطاع


صحة غزة لا إصابات جديدة بفيروس كورونا في القطاع

صحة غزة لا إصابات جديدة بفيروس كورونا في القطاع

البراق - غزة 

قال الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية  أشرف القدرة، أنه لم يتم تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا في قطاع غزة، بعد إجراء فحص لـ339 عينة.

وأوضح القدرة خلال الإيجاز الصحفي لمركز الاعلام والمعلومات الحكومي لمواجهة فايروس كورونا الجديد، أن وزارة الصحة أنهت فترة الحجر الصحي لـ 205 مستضافا في مراكز الحجر الصحي وفق البرتوكول الصحي المعتمد وجميعهم بحالة صحية جيدة من العائدين بتاريخ 13 أبريل 2020.
وبين أنه تجري إجراءاتها الصحية لإنهاء الحجر الصحي 362 مستضاف خلال الساعات القادمة بعد إتمام الفحوصات المخبرية اللازمة.
وقال بأن الطاقم الطبي في مستشفى العزل يتابع 5 حالات مصابة بفيروس كورونا لازالت تحت العلاج وحالتهم مطمئنة، ولازالت 3 حالات من المتعافين داخل مركز الحجر الصحي بمعبر رفح.
وأضاف "تفشي الوباء في المنطقة وعودة المرض لمتعافين في مختلف البلدان يقلق الطواقم الطبية وهو نذير خطر على قطاع غزة"، وشدد على كافة المواطنين الالتزام بقاعدة السلامة والوقاية، داعيًا كبار السن والأطفال ومرضى ضعف المناعة والجهاز التنفسي والأمراض المزمنة إلى مزيد من الحذر والتزام المنازل.
وأكد أن وزارة الصحة تعاني نقصا حادا في الموارد الصحية الأساسية جراء نفاذ 44 % من الادوية و29 % من المستهلكات الطبية و 56 % من لوازم المختبرات وبنوك الدم ، وقال: "ا وصل الينا من وزارة الصحة في رام الله منذ بداية العام وحتى اللحظة  يمثل 5 % من الاحتياج السنوي والبالغ 47 مليون دولار  أي ما يكفي لتغطية  18 يوم عمل فقط في المرافق الصحية".
وشكر دولة قطر الشقيقة على استمرار المنحة المخصصة للوقود والجوانب الانسانية، مؤكدا أنه لم يصل وزارة الصحة أي دعم لمواجهة جائحة كورونا في اطار هذه المنحة.
وطالب المؤسسات الأممية والجهات المعنية بتحمل مسؤولياتها الكاملة في رفع الحصار الإسرائيلي والإسراع في إنقاذ الوضع الصحي في قطاع غزة وتلبية الاحتياجات الملحة من الادوية والمستهلكات الطبية وكميات كافية من مواد الفحص المخبري واسرة العناية المركزة وأجهزة التنفس الصناعي لقطاع غزة.


إستطلاع رأي :

هل ماتت المصالحة أم مازالت حية ؟

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 31/12/2018