الجهاد تؤكد ارتقاء شهيدين إثر قصف الاحتلال لدمشق


الجهاد تؤكد ارتقاء شهيدين إثر قصف الاحتلال لدمشق

الجهاد تؤكد ارتقاء شهيدين إثر قصف الاحتلال لدمشق

البراق - غزة 

أكدت حركة الجهاد الإسلامي، فجر اليوم الإثنين، استشهاد سليم أحمد سليم (24 عامًا) وزياد أحمد منصور (27 عامًا) في العدوان الإسرائيلي الذي استهدف دمشق في ساعة متأخرة من هذه الليلة.

وعاهدت حركة الجهاد الإسلامي في بيانها، الله والوطن، بالرد على هذه الجريمة، مؤكدين أن دماء الشهداء غالية ولن تضيع هدرا بل ستزهر صمودا وانتصارا.

وأضاف البيان "هذا العدوان الجبان في دمشق العروبة هو عنوان على فشل قوات العدو وعجزها عن مواجهة مجاهدي سرايا القدس داخل الأرض المحتلة فلسطين".

وأكدت الحركة أن هذا العدوان الجديد لن يثنيها عن المضي في طريق المقاومة والجهاد حتى التحرير الكامل والعودة.

وفيما يلي نص البيان

بأسمى آيات الثبات والصمود على نهج المقاومة تزف حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين إلى أبناء شعبنا وأمتنا الأخوين الكريمين

الشهيد/ سليم أحمد سليم "24 عامًا"

الشهيد/ زياد أحمد منصور "23 عامًا"

 

اللذين ارتقيا شهيدين أثناء العدوان الصهيوني الغاشم والغادر الذي استهدف دمشق في ساعة متأخرة من هذه الليلة.

إننا إذ نحتسب شهداءنا عند الله تبارك وتعالى ، فإننا نؤكد على:

أن هذا العدوان الجبان في دمشق العروبة هو عنوان على فشل قوات العدو وعجزها عن مواجهة مجاهدي سرايا القدس داخل الأرض المحتلة فلسطين.

كما ونؤكد ان هذا العدوان الجديد لن يثنينا عن المضي في طريق المقاومة والجهاد حتى التحرير الكامل والعودة بإذن الله

ونعاهد الله تعالى ثم نعاهد شعبنا أن الرد على هذه الجريمة قادم بإذن الله فدماء الشهداء غالية ولن تضيع هدرا بل ستزهر صمودا وانتصارا

حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين


إستطلاع رأي :

هل ماتت المصالحة أم مازالت حية ؟

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 31/12/2018