بعد اغتيال سليماني بارزاني وبومبيو يتفقان على ضرورة التهدئة وضبط النفس


بعد اغتيال سليماني بارزاني وبومبيو يتفقان على ضرورة التهدئة وضبط النفس

بعد اغتيال سليماني بارزاني وبومبيو يتفقان على ضرورة التهدئة وضبط النفس

البراق - وكالات 

تلقى رئيس حكومة إقليم كردستان العراق مسرور بارزاني، مساء أمس الجمعة اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، تناول آخر مستجدات الأوضاع في العراق والمنطقة.

جاء الاتصال بعد ساعات من اغتيال قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني بضربة أمريكية في بغداد، وأكد خلاله الطرفان على أهمية تهدئة الأوضاع وتبديد التوترات وضبط النفس واستمرار الحوار.

وكتب بومبيو عبر "تويتر" عقب الاتصال: في محادثتي اليوم مع مسرور بارزاني بحثنا العمل الدفاعي (استهداف سليماني) والتزامنا بوقف التصعيد، وشكرته على شراكته الثابتة واتفقنا على ضرورة استمرار التعاون الوثيق".

من جهته، علق بارزاني على المكالمة كاتبا عبر "تويتر" أيضا: "تحدثنا مع وزير الخارجية الأمريكي عن المستجدات الأخيرة، واتفقنا على أهمية تهدئة التوترات من خلال الحوار وضبط النفس".

وكان البنتاغون قد أعلن أن الجيش الأمريكي قتل سليماني فجر الجمعة بناء على توجيهات الرئيس دونالد ترامب "كإجراء دفاعي حاسم لحماية الموظفين الأمريكيين بالخارج"، مؤكدا أن قتله يهدف لردع خطط إيران.


إستطلاع رأي :

هل ماتت المصالحة أم مازالت حية ؟

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 31/12/2018