حماس عملية حزما هي الرد الأقوى والأوضح على كل محاولات تصفية القضية


حماس عملية حزما هي الرد الأقوى والأوضح على كل محاولات تصفية القضية

حماس عملية حزما هي الرد الأقوى والأوضح على كل محاولات تصفية القضية

البراق - وكالات 

 

أكدت حركة المقاومة الإسلامية حماس اليوم الأحد، أن عملية حزما ضد جنود جيش الاحتلال "الإسرائيلي" في القدس المحتلة، هو الرد الأقوى والأوضح على كل محاولات تصفية القضية، فالحقوق التي يقاتل أصحابها من أجلها لن تضيع أو تموت.

وقال الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم في تصريح صحفي:" إن العملية ضد جنود جيش الاحتلال في القدس المحتلة، هي استمرار لثورة شعبنا الفلسطيني في القدس.. يقاتل الفلسطيني هناك، لطرد المحتل وليحمي هوية المدينة المقدسة الفلسطينية العربية".

وأضاف، أن الفعل المقاوم المتواصل، خاصة في مدينة القدس ، هو السياج الحامي لحقوق شعبنا، وهو الذي سيرسم حدود المدينة، على طريق التحرير الكامل لها..

واعتبر أن هذا الفعل هو الرد الأقوى والأوضح على كل محاولات تصفية القضية، فالحقوق التي يقاتل أصحابها من أجلها لن تضيع أو تموت.

وتابع:" مرة أخرى تفشل كل محاولات الاحتلال لإخماد الثورة الفلسطينية، فبرغم الاعتقالات اليومية، مئات الحواجز في الضفة، وجدار الفصل العنصري والقتل وهدم المنازل، يتفاجأ الاحتلال بعمل مقاوم جديد..

وكان  5 جنود "إسرائيليين" أصيبوا، بجروح وصفت بين المتوسطة والطفيفة، بعد دهسهم من قبل شاب فلسطيني بالقرب من قرية حزما.


إستطلاع رأي :

هل ماتت المصالحة أم مازالت حية ؟

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 31/12/2018