الصحة 79 إصابة جراء قمع الاحتلال للمشاركين في مسيرات العودة


الصحة 79 إصابة جراء قمع الاحتلال للمشاركين في مسيرات العودة

الصحة 79 إصابة جراء قمع الاحتلال للمشاركين في مسيرات العودة

البراق - غزة 

بدأ أهالي قطاع غزة، بالتوافد للحدود الشرقية للقطاع، في جمعة " الأرض مش للبيع" ضمن فعاليات مسيرة العودة الكبرى، المستمرة منذ 30 آذار/مارس من العام الماضي.

وأفاد مراسلنا، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي، أطلقت مساء اليوم الجمعة، الرصاص الحي وقنابل الغاز صوب المتظاهرين المشاركين في الجمعة 63 من مسيرات العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزةالتي أطلق عليها " الأرض مش للبيع".

وأكدت وسائل إعلام محلية إصابة مواطن برصاص الاحتلال بالقدم شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة، فيما أصيب آخرون بالاختناق جراء إطلاق قنابل الغاز على طول الحدود الشرقية.

وتمكن مجموعة من الشبان من الاستيلاء على معدات مراقبة تابعة للاحتلال بالقرب من موقع المدرسة شرق مخيم البريج.

ودعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار، أهالي غزة للمشاركة الفعالة في جمعة "الأرض مش للبيع" بمخيمات العودة، مؤكدة مواصلة المسيرات حتى تحقيق جميع أهدافها وعلى رأسها إنهاء حصار غزة وإسقاط صفقة القرن المزعمة.

كما دعت جماهير شعبنا في الضفة الغربية والداخل، والمخيمات بالشتات للتصدي للمؤامرة وللمشاركة في فعاليات الجمعة الـ 63 من مسيرات العودة وكسر الحصار والتي تحمل عنوان "الارض مش للبيع" ردا على سماسرة المرحلة ومؤتمر الهزيمة في المنامة لتصفية القضية الفلسطينية.

وأكدت الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار، اليوم الجمعة، على الاستمرار في مسيرات العودة وكسر الحصار بطابعها السلمي والشعبي، كونها واحدة من أهم أشكال النضال لإنهاء الحصار وإبقاء حق العودة حيا في وعي الأجيال في ظل ما نشهده من محاولات تغييب حق العودة وشطبه.


إستطلاع رأي :

هل ماتت المصالحة أم مازالت حية ؟

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 31/12/2018