فصائل المقاومة السلطة تقف موقف العداء تجاه غزة


فصائل المقاومة السلطة تقف موقف العداء تجاه غزة

فصائل المقاومة السلطة تقف موقف العداء تجاه غزة

البراق - غزة 

أكدت فصائل المقاومة الفلسطينية، اليوم الأحد، أن السلطة في رام الله، تقف موقف العداء تجاه القطاع باستمرار فرض العقوبات وقطع رواتب الموظفين، وعوائل الشهداء والأسرى والجرحى، وتقليص الخدمات الاجتماعية عن الفقراء والمحتاجين.

ورفضت الفصائل، في مؤتمر صحفي جاء بعد اجتماع طارئ صباح اليوم لمناقشة المستجدات على الساحة الفلسطينية، استغلال الأزمة المعيشية من أجل تحقيق أحزاب ضيقة حزبية، لا تخدم المشروع الوطني.

وشددت على أن سلاح المقاومة خط أحمر ومهمته مواجهة الاحتلال، موضحة بأن أي محاولة للتحريض على سلاح المقاومة مشبوهة ومرفوضة.

وأكدت على أهمية الوحدة الوطنية وضرورة تعزيزها بين أبناء الشعب الواحد، مبينة أن العقوبات التي تفرضها السلطة تتنافى مع قيمنا وتقاليدنا الفلسطينية.

وأعلنت فصائل المقاومة عن تأييدها لحق التظاهر السلمي والمطلبي في الضفة الغربية وقطاع غزة "بعيدا عن الفوضى والتخريب".

وبيّنت أنها ستتابع مع الجهات الحكومية عبر لجنة "معالجة كل القضايا الحياتية، بما يساهم في تخفيف حدة الأزمة الإنسانية في القطاع".

ودعت الفصائل إلى إعادة ترتيب الأولويات لحماية المسجد الأقصى وتفعيل مسيرات العودة، للوقوف في وقف الاحتلال الإسرائيلي


إستطلاع رأي :

هل ماتت المصالحة أم مازالت حية ؟

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 31/12/2018