قتيلان و6 إصابات بعملية مركبة قرب مستوطنة أريئيل


قتيلان و6 إصابات بعملية مركبة قرب مستوطنة أريئيل

قتيلان و6 إصابات بعملية مركبة قرب مستوطنة أريئيل

البراق - وكالات 

 

أعلن الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، مقتل إسرائيليين وإصابة 6 بجراح متفاوتة الخطورة في عملية مركبة وقعت قرب مستوطنة "أريئيل" قرب سلفيت بالضفة الغربية المحتلّة.

وذكر الناطق باسم جيش الاحتلال أن عملية مركبة (إطلاق نار، وطعن) وقعت قرب المستوطنة، مشيرًا إلى أن المنفذين انسحبوا من المكان بعدما استلى أحدهم على سلاح أحد الجنود خلال عملية إطلاق النار.

وفي تفاصيل العملية، قالت مصادر عبرية إن شابا وصل إلى مستوطنة ارئيل، وطعن جنديا وسيطر على سلاحه، من ثم أطلق النار باستخدام السلاح المسيطر عليه على مجموعة من الجنود أصاب منهم 4، بينهم إصابات خطيرة.

ووصفت مصادر عسكرية إسرائيلية العملية بالقاسية جدًا مشيرة إلى أنها "تمت بتوجيه من قطاع غزة".

وتجري قوات الاحتلال عمليات تمشيط بحثا عن منفذ العملية، في الوقت الذي أمر الجيش الإسرائيلي بإغلاق البوابات في جميع المستوطنات في الضفة الغربية.

كما أغلق الاحتلال مداخل قرى حارس، وكفل حارس، ودير استيا، ومردة، وجماعين بعد عملية إطلاق النار بـ"ارئيل" بحثا عن منفذ العملية.

وعلّق عضو الكنيست "عنات بركو" في أولى ردود الفعل الإسرائيلية على عملية إطلاق النار، "حماس معنية بالسيطرة على الضفة، وجعلها مثل غزة".


إستطلاع رأي :

هل ماتت المصالحة أم مازالت حية ؟

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 31/12/2018