من الأولى لـالكابينيت العمل ضد غزة أم لبنان


من الأولى لـالكابينيت العمل ضد غزة أم لبنان

من الأولى لـالكابينيت العمل ضد غزة أم لبنان

البراق - وكالات 

 

قال الوزير الإسرائيلي "تساحي نغبي"، إن المجلس الوزاري المصغر (الكابينيت) وقادة الأجهزة الأمنية في الاحتلال ناقشوا أولوية العمل العسكري، هل يكون في غزة أو في لبنان؟

وقال "هنغبي" في تصريحات صحفية: "أجمع جميع قادة الأجهزة الأمنية ووزراء الكابينت أنه بمجرد وصلت المعلومات الكافية حول أنفاق حزب الله ،يجب تأجيل المواجهة مع غزة والذهاب لمعالجة أنفاق الشمال وتدميرها.

وأضاف "هنغبي": "وفي نفس الوقت يجمع القادة الإسرائيليون على أنه يجب تجهيز الجيش لضربة ساحقة في غزة في حالة نشوب المواجهة".

وهددت "إسرائيل" بتوسيع في ما سمتها "عملية درع الشمال" الى الداخل اللبناني، معلنة أنه "إذا رأت حاجة للعمل على الجانب الآخر بهدف هدم الأنفاق فسوف تعمل على ذلك".

ووفق وزير الاستخبارات الإسرائيلي، إسرائيل كاتس فإن "إسرائيل قد تتوسع في عملية استهداف أنفاق تابعة لحزب الله وتمدها إلى لبنان إذا اقتضى الأمر".

وكانت قوات الطوارئ الدولية "اليونيفيل" اكدت وجود نفق قرب الخط الأزرق على الحدود بين لبنان وإسرائيل.


إستطلاع رأي :

هل ماتت المصالحة أم مازالت حية ؟

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 31/12/2018