هنية: نتابع مع الرئيس التركي عقد قمة إسلامية طارئة لبحث تداعيات القرار الجائر


هنية: نتابع مع الرئيس التركي عقد قمة إسلامية طارئة لبحث تداعيات القرار الجائر

هنية نتابع مع الرئيس التركي عقد قمة إسلامية طارئة لبحث تداعيات القرار الجائر

البراق - غزة 

 

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، إن قرار الرئيس الأمريكي ترامب لا يمكن أن يغير حقيقة أن القدس إسلامية ولا يوجد قدس غربية ولا شرقية كلها عربية خالصة.

وأكد هنية خلال لقاء متلفز على فضائية القدس، مساء امس الجمعة، أنه أجرى العديد من الاتصالات مع القيادات العربية والإسلامية والمؤسسات الإقليمية والدولية، ونتابع مع الرئيس التركي أردوغان عقد قمة إسلامية عاجلة لبحث تداعيات القرار الجائر بحق القدس.

وأشار إلى، أنه تم مناقشة متطلبات مواجهة قرار الرئيس الأمريكي خلال  لقاء حركته مع حركة فتح برئاسة عزام الأحمد أمس الخميس .

وقال، "أخذنا قرارنا بالمضي في مواجهة القرار الأرعن سياسيًا وميدانيًا وسنتوحد كلنا في مواجهته"، داعيًا ابناء الأمة العربية والإسلامية والجماهير الفلسطينية للتكاتف والمسير قدمًا نحو نصرة  القدس.

وأضاف، "واهم من يعتقد من الإدارة الأمريكية أن موقفنا يمكن أن ينتهي بالمظاهرات، بل سنمضي بخطة إستراتيجية على المستوى الفلسطيني ومستوى أمتنا حتى نصل الى نقطة النهاية بتحرير القدس".

وطالب هنية مجلس الأمن الدولي والذي سيعقد اجتماعه الليلة، بمحاصرة الإدارة الأمريكية ورفض قرارها الجائر كونه قرار لا يضرب عملية السلام فحسب بل يضرب الأمن والاستقرار في هذه المنطقة.

وتابع، "يجب على مجلس الأمن كبح جماح التهور الأمريكي وتحمل مسؤوليته لحقن دماء الشعب الفلسطيني، لأن القرار تعدي صارخ على كافة المواثيق الدولية".


إستطلاع رأي :

هل تتوقع نجاح لقاءات المصالحة في قطر

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 29/02/2016