مهرجانان في ذكرى عرفات ...وفتح توضح


مهرجانان في ذكرى عرفات ...وفتح توضح

مهرجانان في ذكرى عرفات ...وفتح توضح

البراق - وكالات 

 

 أكد إياد نصر المسؤول البارز في حركة فتح في قطاع غزة، أنه لا علاقة لحركته بالترتيبات القائمة لإحياء ذكرى وفاة الرئيس الراحل ياسر عرفات، والمقررة يوم الخميس المقبل، والتي ستحييها جماعة محمد دحلان، القيادي المفصول من الحركة. وقال إن الفعالية المركزية  التي قررت حركة فتح تنظيمها ستكون يوم السبت المقبل الموافق 11 نوفمبر/ تشرين الثاني في ساحة مركزية.

وقال نصر وهو عضو في المجلس الثوري، ومسؤول عن دائرة إعلام حركة فتح في غزة، لـ «القدس العربي» إن حركته لا علاقة لها بأي ترتيبات أخرى سوى التاريخ الذي حددته قيادة الحركة، وشكلت من أجله لجانا مختلفة للإعداد جيدا لهذه الفعالية الجماهيرية الكبيرة. وأضاف «من يخرج عن الالتزام التنظيمي، هو خارج الإطار الرسمي لحركة فتح»، نافيا من جديد أي صلة لحركة فتح بإطارها الرسمي بذلك المهرجان.

جاء ذلك بعدما أعلنت «اللجنة الوطنية الإسلامية للتكافل الاجتماعي»، المدعومة من دحلان، عن إقامة مهرجان لإحياء ذكرى وفاة الرئيس عرفات يوم الخميس المقبل، في «ساحة الكتيبة».

 

 

وكشف نصر أن هناك ترتيبات تجري لوصول قيادات كبيرة من حركة فتح من الضفة الغربية إلى قطاع غزة، لحضور فعاليات هذا المهرجان المركزي لإحياء الذكرى 13 لوفاة الرئيس عرفات، الذي قال إن حركته تستعد له جيدا، ليليق بمكانة الرئيس الراحل عرفات الذي كان «عنوانا للوحدة».

وسألت «القدس العربي» عن فعاليات المهرجان المخصص لإحياء هذه الذكرى، والكلمات التي ستلقى خلاله، فقال إن حركته ستحدد كلمة تلقى باسم قيادة القوى الوطنية الإسلامية، وإن هذه القيادة هي من ستحدد التنظيم الذي سيلقي هذه الكلمة، لافتا إلى أن الحركة ستوجه دعوات حضور للتنظيمات والقوى الفلسطينية للحضور. وأشار إلى أن الترتيبات الأولية تبين أن المكان الذي سيخصص لهذه الفعالية هو «ساحة السرايا» وسط قطاع غزة، لتتسع للجماهير التي ستحضر من كافة مناطق القطاع لحضور الفعالية.

وحسب المسؤول الفتحاوي، فإن هناك ست لجان شكلتها الحركة، تعقد اجتماعاتها بشكل متواصل، من أجل إنهاء كافة التجهيزات الخاصة بالمهرجان، وأن هذه اللجان تضع الخطط والترتيبات للمهرجان، مشيرا إلى أنه سيكون مهرجانا ناجحا، بحضور جماهيري كبير جدا.

وقال نصر إن الشعار المركزي للمهرجان سيكون «الوحدة والدولة»، حيث كان الرئيس عرفات دوما حاضراً في تجسيد الوحدة الوطنية من خلال الأفعال. وأضاف أن المهرجان يحمل رسائل فتحاوية، تؤكد استعداد الحركة وجاهزيتها من أجل إنجاز الوحدة الفلسطينية.

ورسميا شرعت حركة فتح في قطاع غزة، بتصميم ملصقات تحتوي على صور الرئيس الراحل عرفات، أسفلها الشعار المركزي «الوحدة والدولة»، كما أطلقت هاشتاغ بعنوان #عرفات 13.


إستطلاع رأي :

هل تتوقع نجاح لقاءات المصالحة في قطر

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 29/02/2016