الداخلية: إجراءات حاسمة ضد مروجي الشائعات عبر مواقع التواصل الاجتماعي


الداخلية: إجراءات حاسمة ضد مروجي الشائعات عبر مواقع التواصل الاجتماعي

الداخلية: إجراءات حاسمة ضد مروجي الشائعات عبر مواقع التواصل الاجتماعي

البراق - غزة

 

أكد إياد البزم المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة، أن وزارته ستتخذ ما وصفها بـ "الإجراءات حاسمة" ضد من مروجي الشائعات عبر مواقع التواصل الاجتماعي؛ لتأمين الجبهة الداخلية.

وقال البزم، في تصريحات إذاعية صباح الثلاثاء، "إن بعض الناشطين يتعمدون نشر الشائعات عبر مواقع التواصل من أجل إرباك الساحة الفلسطينية، وإثارة البلبلة بين المواطنين".

وأضاف: "لن نسمح لأي شخص بترويج الشائعات، وبث أخبار كاذبة"، داعيا المواطنين إلى ضرورة التحقق من المعلومة قبل نشرها على مواقع التواصل.

وطالب البزم بضرورة التحقق من الأخبار، والتحلي بالأخلاق والمسؤولية الاجتماعية، ونقل المعلومات من وسائل الاعلام الرسمية.

وكان ناشطون عبر مواقع التواصل قد تداولوا خلال الأيام الأخيرة شائعات وأخبار كاذبة، منها ما يتعلق بجرائم في غزة، سارعت الجهات الرسمية إلى نفيها.

 


إستطلاع رأي :

هل تتوقع نجاح لقاءات المصالحة في قطر

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 29/02/2016