مفتي القدس: من ينزعج من الآذان فليرحل


مفتي القدس: من ينزعج من الآذان فليرحل

مفتي القدس: من ينزعج من الآذان فليرحل

البراق - القدس المحتلة

 

 

قال مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين إن "الأذان شعيرة من شعائر الله، وسيرتفع صباحًا ومساءً من المسجد الأقصى المبارك، ومن كل مسجد في المدينة المقدسة وضواحيها وأطرافها".

وأضاف حسين خلال خطبة الجمعة بالمسجد الأقصى أن "من كان منزعجًا من ذكر الله فليرحل من الديار التي قرر الله إسلاميتها وحق المسلمين فيها وحق أبناء القدس وأبناء فلسطين برعايتها، والحفاظ على مقدساتها وشعائرها الدينية".

وشدد على أن المعركة بين الحق والباطل مستمرّة إلى يوم الدين، فعلى الفلسطينيين الثّبات على الشدائد والمحن والحفاظ على مقدّساتهم الدينية.

وجاء حديث مفتي القدس ردًا على دعوة رئيس بلدية الاحتلال في القدس نير بركات، للشرطة الإسرائيلية بتطبيق قانون "منع الضوضاء" على رفع الأذان في المساجد القريبة من المستوطنات اليهودية شرقي مدينة القدس.

وأدّى عشرات آلاف الفلسطينيين صلاة الجمعة في المسجد الأقصى، وسط انتشار للحواجز العسكرية وقوات الاحتلال التي عزّزت تواجدها في مدينة القدس.

ومع توافد عشرات آلاف المصلين إلى القدس انتعشت بحالة الحركة الشرائية في أسواق البلدة القديمة، رغم إقامة قوات الاحتلال حواجزها الحديدية في محيط الأقصى والبلدة القديمة، حيث أخضعت المارّة للتفتيش الجسدي وتفتيش الحقائب.

 


إستطلاع رأي :

هل تتوقع نجاح لقاءات المصالحة في قطر

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 29/02/2016