"الأونروا" تعتزم تقليص مساعداتها الصحية للاجئين الفلسطينيين في لبنان


"الأونروا" تعتزم تقليص مساعداتها الصحية للاجئين الفلسطينيين في لبنان

الأونروا تقلص خدماتها للاجئين الفلسطينيين

البراق - وكالات . 

 

انتقدت منظمة "ثابت لحق العودة"، توجه وكالة غوث اللاجئين "الأونروا"، لتخفيض مساعداتها الصحية للاجئين الفلسطينيين في لبنان، ودعت إلى حملة شعبية لرفض هذه التوجهات. 

وأشارت "ثابت" في تقرير لها إلى أن "الأونروا" أصدرت قرارات، وصفتها بـ "الجائرة" بحق اللاجئين الفلسطينيين  .

مع بداية الصيف الماضي طالت المستقبل التعليمي لأبنائهم، وأنها اليوم "تستعد لإصدار قرارات تطال حياتهم الصحية، بالإضافة  إلى خدمات أخرى مثل وقف بدل الإيواء للاجئين الفلسطينيين من سورية إلى لبنان".

وذكر البيان، أن وكالة "الأونروا"، "تعتزم تطبيق نظام جديد للاستشفاء مع بداية العام المقبل . 

يتضمن تخفيضا في المساعدات على الشكل التالي: في الدرجة الثانية التي كانت التغطية فيها 100 في المائة .

سوف يصبح على المريض دفع 20% في المستشفيات الخاصة، 15% في المستشفيات الحكومية، 5% في مستشفيات الهلال. وفي الدرجة الثانية التي كانت التغطية فيها 50 في المائة، سوف تصبح 60% أي بتحسن 10%".

ووفق ذات المصدر، فإنه في الخطة الجديدة المعتمدة من "الأونروا" "سوف يحدد عدد العمليات الباردة لكل منطقة في الشهر، فمثلا في صور 10 عمليات في الشهر، بينما في صيدا 50 عملية في الشهر.

كما سوف يتوقف تغطية أي عملية استشفاء للمجنسين، وسوف يتم استشفائهم فقط على نفقة وزارة الصحة .

 علماً ان الوزارة لا تغطي بعد 15 الشهر، فماذا يفعل الفلسطيني الذي ليس له واسطة لبنانية.

علما أن في صور لدينا 22 ألف مجنس".

ورأت "ثابت" في هذه القرارات تصعيدا خطيرا من قبل إدارة "الأونروا"، ووصفت هذه السياسة بأنها "عبث بمستقبل اللاجئين الفلسطينيين واستخفاف بأرواح وحياة اللاجئين".

ودعت "ثابت" جميع شرائح ومكونات الشعب الفلسطيني في لبنان إلى رفض هذا النظام الجديد من الاستشفاء .

ورفض كل القرارات التي صدرت عن المفوض العام للأونروا مؤخراً، والمطالبة باستعادة كل الحقوق المنقوصة والتي جاءت على شكل تقليصات.

ورأت "ثابت" أن "السكوت عن هذه القرارات يدفع بوكالة الأونروا إلى مزيد من التقليصات والتهرب من مسؤولياتها تجاه اللاجئين الفلسطينيين للوصول إلى تسوية وشطب حق العودة".

وأكدت "ثابت"، "دعمها كل أشكال الحراك الشعبي لمواجهة هذه القرارات، ودعت كل مكونات الشعب الفلسطيني وخصوصاً عموم اللاجئين للمشاركة الفاعلة في التحركات الشعبية التي يجري التحضير والإعلان عنها في المخيمات الفلسطينية وكافة المناطق اللبنانية، والاستمرار في التحركات وتصعيدها لحين استجابة إدارة الأونروا لمطالب اللاجئين الفلسطينيين المحقّة" وفق تعبير البيان.


إستطلاع رأي :

هل تتوقع نجاح لقاءات المصالحة في قطر

تاريخ انتهاء الاستفتاء : 29/02/2016